الحمام المغربي

الحمام المغربي  منذ قرون حتى يومنا الحاضر أسبوعياً؛ لتميّزه في تنظيف، وتقشير البشرة بالإضافة إلى أنّه ملتقى للعائلة، والأصدقاء، وعادةً ما تبدأ طقوسه بنقع الجسم بالماء الساخن، ثمّ وضع غسول الطين المغربي، وبعدها الاستحمام بالصابون المغربيّ ذي اللون الأسود الذي يتميّز عن غيره من أنواع الصّابون، ثُم الاستحمام بالماء البارد لإغلاق المسام، وقد يتبادر إلى الذّهن بعض التّساؤلات حول الاختلاف بين الحمام المغربيّ، والحمام التّركي، والفرق بينهما هو أنّ الحمام المغربي يتميّز بتنظيف البشرة بالبخار، والصّابون الأسود، أمّا الحمام التّركي يستخدم الماء بدلاً من البخار، ويتميّز بالبلاط السّاخن، والاسترخاء، وهو مناسب للذين لا يُفضّلون علاج البخار، ويتشابه الحمام التّركي والمغربي في فعاليّة تنظيف البشرة، والاسترخاء.

[١] طريقة عمل الحمام المغربي الطريقة الأولى أهم ما يمكن عمله في الحمام المغربي هو شرب الماء بكثرة للحفاظ على رطوبة الجسم، واستخدام المكوّنات الصّحيحة. والطّريقة هي:

[٢] المكونات: صابون مغربي أسود. طين الغسول المغربي. القفاز المغربي (اللوفا).

ماء الورد المغربي. زيت الأركان.عدّة قطرات من عصير اللّيمون (اختياري). طريقة العمل: مزج ملعقة صغيرة إلى ملعقتين صغيرتين من الطّين مع الماء السّاخن حتى يذوب، وإضافة قطرات قليلة من زيت الأركان، وعدّة قطرات قليلة من عصير اللّيمون في حال عدم تحسّس البشرة من اللّيمون، ثُم إضافة كميّة من ماء الورد؛

لإنشاء معجون كريمي القوام. وضع المعجون الكريمي على الوجه، وتركه 15-20 دقيقة ليجف قبل الحمام. مزج كميّة مناسبة لطول الشّعر من الطين مع الماء السّاخن، وإضافة ملعقة صغيرة من زيت الأركان؛ لإنشاء معجون خفيف سائل قليلاً. وضع المزيج على الشّعر من الأطراف حتى الجذور، ثُم تغطية الشعر بقبّعة الاستحمام. عمل حمام البخار باستخدام حمام صغير المساحة، وإغلاق منافذ الهواء كلها فيه. ملء حوض الاستحمام بالماء السّاخن؛ ليتشبّع الحمام بالبخار. الجلوس في حمام البخار مدّة 5 دقائق على الأقلّ.
سكب الماء الدّافئ على جميع أنحاء الجسم حتى يصبح رطباً. وضع الصّابون المغربي الأسود على الجسم بدايةً من السّاقين حتى الذّراعين صعوداً إلى الرّقبة بحركاتٍ دائريّةٍ. ترك الصّابون على الجسم مدّة 5-10 دقائق قبل شطفه بالماء الدّافئ. ترطيب القفاز أو ما يعرف باللوفا المغربية بالماء الدّافئ، ووضع كميّة صغيرة عليها من الصّابون المغربي الأسود. فرك الجسم بحركاتٍ دائريّةٍ، أو لأعلى وأسفل؛ لتقشير البشرة. شطف الصّابون عن الجسم بالماء الدّافئ. شطف الشّعر من غسول الطّين جيّداً. مزج طين الغسول المغربي مع ماء الورد، أو الماء السّاخن، وملعقة صغيرة من زيت الأركان؛ لإنشاء معجونٍ سميك القوام. وضع المعجون على جميع أنحاء الجسم وتركه مدّة 10 دقائق قبل شطفه بالماء الدّافئ. تجفيف الجسم بالمنشفة. وضع القليل من زيت الأركان على راحة اليد، ووضعه على جذور الشّعر، وعلى الجسم لترطيبه. الطريقة الثانية يمكن للمرأة تدليل نفسها حتى وإن لم تستطع الذّهاب إلى المنتجعات الصّحيّة، بتحويل الحمام إلى غرفة بخار، وعمل الحمام المغربي. والطّريقة هي:

 

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out /  Change )

Google photo

You are commenting using your Google account. Log Out /  Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out /  Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out /  Change )

Connecting to %s